النظامويندوز

ويندوز 10 يقوم بتثبيت التطبيقات المدفوعة لمايكروسوفت أوفيس دون طلب موافقة المستخدم !

طرح بعض مستخدمي نظام ويندوز 10 تساؤلات حول إمكانية تثبيت النظام لتطبيقات مدفوعة دون أخذ موافقتهم. هذه التساؤلات جاءت نتيجة ظهور مجموعة أوفيس على أجهزة الكمبيوتر بعد إعادة التشغيل. المشكل في نظر المستخدمين هو أن يتم دفع رسوم الطلبات وبأن هذه العملية يمكن أن تمر كإعلان متخفٍ.


لاحظ العديد من المستخدمين أنه بعد إعادة تشغيل حواسيبهم، يتم تثبيت برنامج جديد على أجهزة الكمبيوتر دون أخذ موافقتهم. و المتمثل في مجموعة أوفيس. و المعلوم أن برامج وورد و إكسيل و بوربوينت وما إلى ذلك، يتم تثبيتها مسبقا افتراضيًا في نظام التشغيل ويندوز 10.

قد تبدو رؤية مايكروسوفت وهي تضع تطبيقاتها الخاصة على نظام التشغيل الخاص بها أمرًا طبيعيًا. ومع ذلك، فإن هذه العملية تزعج المستخدمين لعدة أسباب. أولها، يتم تثبيتها دون موافقتهم. حيث ما عليك سوى إعادة تشغيل الكمبيوتر وستجدهم بعد التحديث السريع.

إعلان متخفٍ؟

التساؤل الآخر هو أن مجموعة أوفيس ليست مجانية، لأن استخدامها يتطلب اشتراكًا، على عكس إصدار الويب. ونتيجة لذلك، من السهل أن نرى هنا إعلانات مقنعة، أو تحريض على الاستهلاك، أو حتى إساءة استخدام مركز مهيمن عند وجود تطبيقات أخرى مجانية.

كما لاحظ موقع The Verge، بأن مايكروسوفت لا تقوم فقط بتثبيت مجموعة أوفيس دون موافقة المستخدم. بل إن التطبيقات المختلفة لمجموعة البرامج لها الحق في التمركز في مكان بارز في قائمة البداية. لذلك من المستحيل عدم رؤيتها.

يبدو أن مايكروسوفت تعارض رغبات المستخدمين الذين أزالوا مجموعة أوفيس من حواسيبهم. في الواقع، ليس لوجودها أي تأثير على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.. و إذا تمكنت مايكروسوفت من تثبيتها دون موافقتك، علينا من الآن فصاعدا أن نتوقع وجود تطبيقات أخرى لا نرغب بها ، قيد التثبيت في حواسيبنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!