التكنولوجيا

أوبر تعمل على مشروع تاكسي الطائر مع شريك قوي Joby Aviation

إطلاق خدمة تاكسي جوي حضري سريعة وموثوقة ونظيفة وبأسعار معقولة في أسواق معينة

اقرأ في هذا المقال
  • شركة جوبي للطيران جمعت 100 مليون دولار في عام 2018 ، قد وقعت للتو "عقدًا لعدة سنوات" مع Uber.
  • أوبر ليست الوحيدة في هذا المجال، فقد طورت بوينغ GoFly و Kitty Hawak
  • إن ملايين الدولارات التي تم تكريسها يجب أن تعطي دفعة لهذا المشروع
  • تعمل أوبر أيضًا مع وكالة ناسا لإنشاء الخطوط الأولى للإطار القانوني الذي سيصاحب وصول سيارات الأجرة الطائرة.

يطمح أوبر لأن يكون “المقصد الوحيد لتنقل الأفراد والشركات المحلية في جميع أنحاء العالم”، كما قال رئيسها التنفيذي دارا خسروشي مؤخراً. لذلك تتطلع الشركة إلى السماء لتقليل الاختناقات المرورية على الأرض. انضمت إليه مؤخرًا شركة غير معروفة للعموم، ولكن لديها الوسائل المالية لتطوير الخدمة على أحسن وجه.

تهدف Uber Air، التي تم إطلاقها في شهر يونيو من هذا العام في أستراليا، كمشروع “التنقل المشترك الجوي”، إلى أن تكون واحدة من خدمات UberX لحركة المرور الحضرية. لكن هل تعتبر كنولوجيا آمنة ؟ تسمى التقنية المعنية “eVTOL”، و تعني :  “الإقلاع العمودي الرأسي”، تجعل من الممكن السفر عبر شبكة من مدارج الطائرات تسمى “Skyports”. تعتقد سلطات مراقبة الحركة الجوية الأسترالية أن هذه الطائرة مناسبة للرحلات القصيرة في ظل ظروف آمنة.

UberAir vol
eVTOL

أوبر ليست الوحيدة في هذا المجال، فقد طورت بوينغ “GoFly” و “Kitty Hawak”، تبيع أحد مؤسسات التابعة لـ لاري بيج  (أحد مؤسسي جوجل)، سيارات تسمى “Flyer”، والتي يمكنها الطيران بسرعة 32 كم / ساعة.

إن ملايين الدولارات التي تم تكريسها يجب أن تعطي دفعة لهذا المشروع. الشريك هو غير معروف لدى عامة الناس، يسمى جوبي للطيران “Joby Aviation”، شركة تمتلك خبرة في مجال الطيران ولا سيما في الطائرات القادرة على الإقلاع / الهبوط العمودي. ما دفع أوبر للإعلان في بيان صحفي: ستعمل العلامتان التجاريتان معًا على “إطلاق خدمة تاكسي جوي حضري سريعة وموثوقة ونظيفة وبأسعار معقولة في أسواق معينة“.

uber taxi aerien

نشأت شركة جوبي للطيران في عام 2009 وتخصصت في مجال الطيران ، ولها ظهور جد محدود على وسائل الإعلام. ومع ذلك، فقد نجحت اعمالها في جذب المستثمرين، وليس أقلهم. في عام 2018، تمكنت شركة كاليفورنيا،  بالقرب من سانتا باربارا، من إكمال صفقة من التمويل بقيمة 100 مليون دولار، بفضل الشركات الرأس مالية الاستثمارية لكل من إنتل وتويوتا وجيت بلو “JetBlue“.

أعلنت أوبر أن شركة جوبي للطيران يمكن أن تكون الشركة الوحيدة الجاهزة لتكون قادرة على إحترام هذا الجدول الزمني الضيق للغاية. للتذكير، تعمل أوبر أيضًا مع وكالة ناسا لإنشاء الخطوط الأولى للإطار القانوني الذي سيصاحب وصول سيارات الأجرة الطائرة.

إقرأ أيضاً :  يراجع Uber تطبيقه ويأتي لمنافسة جوجل بإضافة ميزة “النقل العمومي”

المصدر
thevergepresse-citron
زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة