الشبكة

تويتر تحذر من التغريدات الزائفة حول وباء كوفيد-19

تميل تويتر إلى وضع تدابير وقائية في ظل انتشار المعلومات الكاذبة ونظريات المؤامرة على الشبكات الأجتماعية.


أيقونة للتغريدات المشكوك فيها

 أعلنت شبكة تويتر يوم أمس أن التغريدات التي تشارك معلومات خاطئة حول وباء كورونا ستكون مصحوبة الآن بأيقونة معها رسالة تنبيه ورابط يشير إلى المعلومات الموثوقة. سيتم أيضًا حجب التغريدات التي من المحتمل أن تضر بالصحة العامة.

هذا النوع من الأيقونات المستخدمة لمكافحة التضليل على الشبكة الاجتماعية، سيكون رجعي، أي أنه ستتم إضافته أيضًا إلى التغريدات التي تمت مشاركتها سابقا قبل إصدار هذا الإعلان.

الإعتدال و صحة المعلومة هي مهمة دقيقة

أدى ظهور وباء كوفيد-19 إلى تداول واسع النطاق للعديد من نظريات المؤامرة من قبيل أن صفقات 5G هي المسؤولة عن تفشي الوباء، أن الفيروس تم إنتاجه في مختبر يملكه بيل غيتس، أو أن الوباء غير موجود في الأصل. مما أدى إلى تراكم المعلومات المغلوطة و المحرضة على منصات المحتوى بخصوص هذا الوباء، حيث أن عدم الامتثال للتعليمات الصحية يؤدي بلاشك إلى المزيد من الإصابات. من الصعب، في هذا السياق، التمييز بين التغريدات التي يجب حجبها لأنها خطيرة للغاية و بين المحتويات التي تتطلب فقط تغييرا بسيطا في سياقها.

إيجاد توازن بين حرية التعبير ومكافحة التضليل

في نهاية عام 2019، نفذت تويتر سلسلة من القواعد لتوضيح الإشراف على المحتوى على منصتها. على وجه الخصوص، أعلنت الشبكة الاجتماعية أنها ترفض حذف المعلومات الخاطئة، باستثناء تلك التي يمكن أن تهدد السلامة الجسدية للأشخاص. من ناحية أخرى، تحذر تويتر مستخدميها من المحتويات المغلوطة، من خلال تزويدهم بمصادر لمعلومات موثوقة. لذلك يشكل هذا الإجراء الجديد لتويتر تكملة لهذه القرارات المذكورة، عبر السماح للمغردين بالتعبير بحرية مع تجنب المحتويات المضللة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!