آبل

الشركة التايوانية TSMC تعتزم تصنيع رقائق لشركة أبل في الولايات المتحدة

أعلن المؤسس التايواني لشركة TSMC عن إنشاء مصنع لإنتاج الرقاقات في أريزونا.


بالأمس، أعلنت وول ستريت جورنال  أن شركة TSMC، الرائدة في صناعة الرقاقات والمقاولة الفرعية لشركة أبل، تستعد لبناء مصنع “رقاقات متطور ” على الأراضي الأمريكية. اليوم، جاء دور المجموعة نفسها لتؤكد، من خلال بيان صحفي نشر في 15 مايو، المعلومات التي كشفت عنها صحيفة نيويورك الاقتصادية.

مصنع مخصص لنقش رقاقات بدقة 5 نانومتر 

أوضحت شركة TSMC في بيانها الصحفي أنها تخطط لبناء مصنع لإنتاج شرائح 5 نانومتر. حيث أكدت الشركة المصنعة أن إجراء عملية نقش الرقاقات بدقة 5 نانومتر قد تم اختبارها لعدة أشهر في مصانعها التايوانية، والتي سنشهدها على وجه الخصوص في المُعالج A14 المستقبلي الذي ستقوم شركة أبل بإدماجه في جهاز أيفون 12 في نهاية العام.

هذا المصنع الجديد، الذي سيشرع تشييده في عام 2021، سيسمح بإنشاء أكثر من 1600 وظيفة، كما تعد شركة TSMC أنها ستبدأ نشاطها في عام 2024. وسيبلغ الاستثمار الذي وافقت عليه المجموعة ما يقارب 12 مليار دولار في ثماني سنوات أي بين سنة 2021 و سنة 2029. كما يشير The Verge، تمتلك TSMC العديد من المواقع في الولايات المتحدة : مصنع في كاماس (ولاية واشنطن) ومراكز تصميم في تكساس وكاليفورنيا.

هل سيتم انتاج معالجات ARM لأجهزة MacBooks الجديدة في مصنع TSMC في ولاية أريزونا؟

يبدو من الواضح أن بناء هذا المصنع الجديد في ولاية أريزونا مدفوع من الدولة المعنية و من الحكومة الفيدرالية. ومع ذلك، تشير صحيفة وول ستريت جورنال إلى أن وزارة التجارة الأمريكية ستشارك في المشروع. و من المحتمل أن يشارك مصنع الإنتاج الجديد هذا في تصنيع رقائق ARM التي تعمل آبل حاليًا على تصميمها لتنشيط أجهزة MacBook المستقبلية، ابتداء من عام 2021.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!