fbpx
الشبكة

موزيلا تفكر في الإستغناء عن متصفحها فايرفوكس !

يبدو أن متصفح فايرفوكس التاريخي لم يعد يمثل أولوية لشركة موزيلا، حيث تفيد شائعات جديدة بأن الشركة تخطط للإستغناء عن متصفحها لتركز على الخدمات المدفوعة.


تعتبر موزيلا شركة تابعة لمؤسسة Mozilla Foundation و التي تم تأسيسها في يوليو 2003. و هي المسؤولة عن تطوير وتسويق متصفح موزيلا فايرفوكس. قبل أيام قليلة، أشارت شائعات جديدة بأن شركة موزيلا مستعدة للتخلي عن ربع موظفيها و الإستغناء عن متصفحها المشهور فايرفوكس.

الهدف الرئيسي من هذا القرار هو دفع مستخدمي شركة موزيلا للتركيز بشكل أكبر على البرامج المدفوعة مثل Pocket Premium و Mozilla Hubs. و الأهم خدمة Mozilla VPN التي يجب أن تصل دون تأخير. لتحقيق ربح أكثر في الأسواق، لن تتردد موزيلا في التخلي عن متصفح فايرفوكس.

يبرر ميتشل بيكر، رئيس مؤسسة موزيلا، هذا القرار على النحو التالي: “كان للظروف الاقتصادية الناتجة عن وباء كورونا العالمي تأثير كبير على مبيعاتنا”.

لكن الصعوبات التي واجهتها موزيلا تمتد إلى ما قبل ظهور الأزمة الصحية بوقت طويل، حيث اضطرت الشركة إلى التخلي عن 70 موظفًا بسبب المشاكل الداخلية و المادية.

كما تعتمد الشركة على العائدات الناتجة عن الشراكات الموقعة مع محركات البحث المختلفة. ومع ذلك، فإن انخفاض حصة فايرفوكس في السوق يميل إلى تهدئة المفاوضات بين جوجل و Yandex و Baïdu.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى