النظامبرامجويندوز

مايكروسوفت تتخلى عن التوافق بين تطبيقات Win32 و إصدار ويندوز 10x !

سيصل ويندوز 10x الإصدار الجديد من نظام التشغيل ويندوز 10 في وقت متأخر عن المتوقع. حيث واجهت مايكروسوفت مشاكل أثناء تطويرها للإصدار، خاصة تلك المتعلقة بتطبيقات win32.


وفقًا للمعلومات الواردة من موقع The Verge يتعذر على المطورين حل مشكلات الأداء الخطيرة بين تطبيقات win32 و نظام ويندوز 10x. مما يدفع شركة ردموند بالتفكير في التخلي عن التوافق الأصلي لهذه التطبيقات مع نظام ويندوز 10x.

لا يزال من الممكن تشغيل تطبيقات win32 على ويندوز 10x عبر السحابة، وبالتالي يمكن للمستخدمين الوصول إلى خدمات البث هاته عبر أجهزة سطح المكتب الافتراضية وذلك بفضل وسيط Azure.

هذا المشكل كان هو السبب الرئيسي في تأخير إصدار ويندوز 10x، بالإضافة إلى الظروف الصحية التي يعيشها العالم بسبب الجائحة، كلها عوامل أجبرت مايكروسوفت على مراجعة خططها.

في الأصل، تم تصميم ويندوز 10x بشكل أساسي لتقديم واجهة عملية و أكثر جودة للأجهزة المزودة بشاشتين، وهو مجال استثمرت فيه مايكروسوفت كثيرًا. في الأخير، قررت مايكروسوفت أنه من المرتقب إطلاق إصدار ويندوز 10x “أولا” على الأجهزة القياسية في العام المقبل، وبعدها سيتم إصداره للأجهزة ذات الشاشات المزدوجة عند حلول سنة 2022.

المتضرر الرئيسي لجميع هذه العراقيل هو جهاز Surface Neo الذي كان من المقرر تسويقه في نهاية عام 2020، حيث تقرر الآن تأجيل التسويق إلى غاية ربيع سنة 2022.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق