التكنولوجيا

فيروس كورونا : الحكومة اليابانية توزع 2000 جهاز أيفون على ركاب الباخرة المحتجزة

من أجل السماح لركابها – المحتجزين في الحجر الصحي – بالوصول إلى تطبيق صحي ياباني، ستوفر حكومة اليابان 2000 جهاز أيفون.

ترسو السفينة Diamond Princess في رصيف ميناء يوكوهاما منذ 3 فبراير 2020، ويُحظر على ركابها البالغ عددهم 3711 مسافر الخروج منها. تم تأكيد وجود 285 حالة لفيروس كورونا الجديد حتى الآن، وتم حبس الركاب في مقصورتهم لمدة أسبوعين لتقليل إمكانية إنتشار المرض.

في الواقع، فإن هواتف أيفون هاته متصلة بشبكة المشغل الياباني SoftBank ستسمح للعملاء المحتجزين بالتحدث مع طبيب من خلال تطبيق خاص وزارة الصحة، التطبيق يشتغل عن طريق تحديد الموقع الجغرافي و نوع المشغل، وبالتالي لا يمكن الوصول إليه من الأجانب.

وفقًا لمدونة Macotakara التي نقلت المعلومات، سيتعين على ركاب الباخرة Diamond Princess إعادة أيفون بمجرد انتهاء محنتهم. الموعد النهائي في الوقت الحالي لا يبدو قريبًا ، حيث لم يتم فحص سوى 713 راكبًا حتى الآن من قبل السلطات اليابانية.

إقرأ أيضاً :  سيصبح بالإمكان تحديد الأشخاص الذين يحملون الفيروس القريبين منك عبر تطبيق

إقرأ أيضاً :  إليك لوحة معلومات لتتبع تقدم وباء كورونا في الوقت الفعلي

إقرأ أيضاً :  أخيراً : إلغاء المعرض MWC 2020 بسبب فيروس كورونا

المصدر
9to5mac
زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة