جوجل

جوجل تشجع عامليها بالاستمرار على العمل عن بعد حتى نهاية العام مع مساعدتهم مالياً

سيقدم العملاق الأمريكي، الذي يعيد فتح مكاتبه تدريجيًا، شيكًا بمبلغ 1000 دولار للموظفين الراغبين في مواصلة العمل عن بعد، لتشجيعهم على اقتناء التجهيزات الضرورية للعمل من خلال منازلهم.


مثل معظم الشركات في العالم، تستعد جوجل لعودة موظفيها إلى المكاتب. حيث قالت بأن جزءًا من العاملين لديها سيبعملون عن بعد حتى نهاية العام الحالي. و يوضح “سوندار بيشاك” الرئيس التنفيذي لشركة جوجل بأن هذه الخطة هي الأفضل للحفاظ على ديناميكية جيدة داخل فرقه دون الحاجة إلى اتخاذ تدابير ثقيلة في المكاتب في ظل ظروف التباعد الاجتماعي التي نعيشها بسبب جائحة كورونا.

ومع ذلك، يتطلب العمل في المنزل بعض الاستثمار من جانب الموظفين لكي يكونوا بنفس الانتاجية و لتتوفر لديهم نفس بيئة العمل التي تعودوا عليها خلال العمل من مكاتبهم. ولمساعدتهم في هذه المرحلة، ستدفع شركة جوجل 1000 دولارًا لجميع موظفيها. بالرغم من أن هذه المساعدة لن تكون بالتأكيد قادرة على تغطية جميع النفقات مثل شراء جهاز كمبيوتر، ومكتب، وغيرها، لكنها ستظل التفاتة جيدة منها لموظفيها. و أضاف سوندار بيشاك أنه سيتم السماح للموظفين المدعوين للبقاء في المنزل بالحضور إلى مقر الشركة مرة كل أسبوعين.

بالنسبة للعاملين الذين عادوا إلى مباني الشركة، فإنهم يواجهون إجراءات أمنية صارمة للغاية، لا سيما فيما يتعلق بالتباعد الاجتماعي وبنظافة المباني. كما هو الشأن بالنسبة لشركة فيسبوك حيث اتخذت أيضًا خطوات مماثلة، لكنها تخطط لرجوع موظفيها الى مكاتب الشركة عاجلاً أم آجلاً، كما تأمل جوجل ذلك.

على العكس من ذلك، يتبنى تويتر منطقًا مختلفًا جدًا حيث أعلنت الشبكة الاجتماعية أن موظفيها سيكونون أحرارًا في العمل من المنزل طالما أرادوا، وهذا إلى أجل غير مسمى. أما جوجل، فيعتبر العمل المباشر من المكتب مهما للغاية حيث يؤكد بأن بعض نجاحات الشركة كانت نتيجة اجتماعات مباشرة للفرق في مكان العمل. ويضيف أن هذا يسمح بوجود تواصل بشري مهم داخل فرقه. ومع ذلك، و مثل العديد من الشركات، استفادت جوجل من هذه الفترة لدراسة آثار العمل عن بعد وتخطط لإعطاء مزيد من الحرية لفرقها في الأيام القادمة. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!