fbpx
الشبكةفيسبوك

فيسبوك تخسر أفضل شريك إعلاني لها في عام 2020 !

على غرار العديد من الشركات الكبرى الأخرى، قررت شركة ديزني تقليل إعلاناتها الترويجية على فيسبوك !


في مواجهة تراخي منصة فيسبوك تجاه خطاب الكراهية حول حركة Black Lives Matter، قرر العديد من المعلنين توقيف شراكتهم الإعلانية في الأسابيع الأخيرة. من بين الشركات التجارية الرئيسية التي قررت مقاطعة قسم الإعلان في الشبكة الاجتماعية، نجد The North Face و Patagonia و Ben & Jerry’s و Microsoft و Levi’s و Coca-Cola و Starbucks وحتى الشركات المصنعة للسيارات  هوندا و فولسفاجن.

وفقًا لصحيفة وول ستريت جورنال، قرر العملاق ديزني بدوره تقليل مشاركته الإعلانية على فيسبوك. منذ بداية العام الحالي، كانت ديزني حاضرة بقوة في القسم الإعلان على الشبكة الإجتماعية، للترويج لمنصة البث ديزني+.

وفقًا للصحيفة الأمريكية، كانت مجموعة ديزني ستنفق ما لا يقل عن 210 مليون دولار على إعلانات فيسبوك خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2020. حيث أعلنت فيسبوك أن مجموعة ديزني هو الزبون رقم واحد للسنة الحالية.

في نفس السياق، قررت ديزني إيقاف إعلاناتها لـ Hulu (التي تساهم ديزني فيها) على منصة إنستجرام. بالتالي، ستكون هذه المبادرة جزءًا من حملة #StopHateforProfit وهي مقاطعة عامة على فيسبوك من قبل أكبر الشركات في العالم.

في حين أن بعض الشركات أبدت علانية رغبتها في الابتعاد نهائيا عن فيسبوك. بالنسبة لمجموعة ديزني، فقد قررت فقط  تقليل أنشطتها الترويجية على الشبكة الاجتماعية الأمريكية. فيما أكدت بعض الشركات الأخرى حرمان فيسبوك من أي مبادرة إعلانية حتى نهاية أغسطس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى