الشبكةآبل

توتر بين أبل و سبوتيفاي حول إطلاق خدمة Apple One

أطلقت أبل خلال حدثها السنوي Apple Keynote اشتراك أبل وان / Apple One الذي يضم العديد من الخدمات، بما في ذلك أبل ميوزيك. في هذا الصدد انتقدت خدمة البث الموسيقي سبوتيفاي شركة أبل بانتهاكها لمبدأ المنافسة.


بعد الخلاف الذي طال كل من شركتي أبل و ابيك جيمز حول لعبة فورتنايت، حذرت خدمة بث الموسيقي سبوتيفاي/ Spotify من شروط القواعد و القوانين التي تعتمدها أبل في أب ستور. تعتبر أبل و سبوتيفاي منافسين، حيث تقدم شركة أبل أيضًا خدمة للبث الموسيقى.

بسبب شروط القواعد و القوانين المعتمدة في متجر تطبيقات أبل بما فيها ضريبة 30٪، شعرت سبوتيفاي بأنها في وضع غير منصف مقارنة بخدمة أبل ميوزيك، على إثر ذلك، قررت تقديم شكوى إلى المفوضية الأوروبية في عام 2019.

منذ ذلك الوقت لازالت العلاقة بين الشركتين متوترة. فعقب إطلاق اشتراك أبل وان، هو اشتراك شهري يجمع بين العديد من خدمات أبل، بما في ذلك أبل ميوزيك، قامت سبوتيفاي بتصريح عبر بيان لها بخصوص هذه الخدمة.

 “مرة أخرى، تستخدم أبل موقعها المهيمن وممارساتها غير العادلة للإضرار بمنافسيها وحرمان المستهلكين من خلال تركيزها على خدماتها الخاصة. ندعو سلطات المختصة بمحاربة الإحتكار و المنافسة إلى التصرف بشكل عاجل للحد من سلوك أبل المضاد للمنافسة، والذي سوف يتسبب في ضرر لا يمكن إصلاحه لمجتمع المطورين ويهدد حرياتنا الجماعية في الاستماع، للتعلم والإنشاء والتواصل. “

تصريح شركة سبوتيفاي

كان رد شركة آبل سريعا على تصريح سبوتيفاي من خلال بيان تم نقله على شبكة رويترز :

“يمكن للعملاء اكتشاف البدائل لأي من خدمات أبل والاستمتاع بها. نحن أطلقنا اشتراك أبل وان لأنه يمثل قيمة كبيرة للعملاء وطريقة سهلة للوصول إلى مجموعة خدمات الاشتراك الكاملة من أبل. نوصي عملائنا بالإشتراك في خدمة أبل وان التي توفر لكم أكبر قدر من المال بناءً على الاشتراكات التي تتوفرون عليها مسبقا. فهي خدمة مثالية بشكل خاص للعائلات. تتوفر أيضًا بعض الخدمات المضمنة في أبل وان على الأجهزة غير التابعة لأبل ويمكنكم إلغاء الإشتراك في أي وقت “.

تصريح شركة أبل

العديد من الشركات تنتقد ممارسات أبل !

كلما زادت شركة أبل من خدماتها، زادت احتمالية تغيير القواعد و الشروط التي تدير بها متجر التطبيقات. حيث تحدثت شركات عديدة عن هذه المسألة. فمثلا شركة مايكروسوفت، لم تطلق خدمة الألعاب السحابية على نظام التشغيل آي أو إس، بسبب القيود التي يفرضها متجر أبل. وعلى الرغم من أن شركة كوبرتينو قد أذنت أخيرًا بالألعاب السحابية على أجهزة أيفون، إلا أن مايكروسوفت لا تزال غير راضية بسبب الشروط المفروضة في القوانين الجديدة لآب ستور.

في مجال العملات المشفرة، تحدث براين ارمسترونغ رئيس Coinbase مؤخرًا، قائلاً :

“إن أبل ستمنع الابتكار في هذا المجال. إن إجبار المستخدمين على استخدام أب ستور بدلاً من Dapps (مواقع الويب) أو IAP أي المعاملات التي تمت من خلال أب ستور، بدلاً من المدفوعات المشفرة، يذكرني بما فعلته مايكروسوفت في ذلك الوقت حيث أجبرت المستخدمين على استخدام IE إذا كنت تستخدم نظام التشغيل ويندوز، مما أدى إلى مشاكل في المنافسة و الاحتكار.”

براين ارمسترونغ ، رئيس Coinbase

كما نددت فيسبوك مؤخرًا بـ “ضريبة” 30٪ لشركة آبل. ففي مقابلة صحفية، أجرى مارك زوكربيرغ المقارنة بين نظام آي أو إس، حيث يجب أن تمر جميع التطبيقات عبر أب ستور، و بين نظام أندرويد، حيث يمكن للمستخدمين تثبيت تطبيق حتى لو لم تكن التطبيقات متوفرة في متجر بلاي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!