الشبكةآبل

غياب سماعات الرأس في علب أيفون 12 يعزز مبيعات إيربودس !

طرحت شركة آبل هواتف أيفون 12 منذ فترة وجيزة وقالت إنها لن توفر سماعات الرأس أو شواحن في علبها لأسباب بيئية. قرار يمكن أن يكون مربحًا أيضًا من الناحية المالية، نظرا لأن سماعات الرأس الخاصة بالعلامة التجارية إيربوبدس تشهد زيادة في مبيعاتها.


لا تحتوي علب هواتف أيفون 12 على سماعات الرأس أو شاحن ، لكن هذه الخطوة التي أقدمت عليها الشركة لها نتيجة غير مقصودة (أو مقصودة) و التي تتمثل في إمكانية زيادة مبيعات سماعات الرأس إيربودس/ Airpods.

 يشير موقع Digitimes إلى أن أبل يمكن أن تستفيد من هذا القرار من الناحية المالية. حيث عرفت سماعات بيتس فليكس / Beats Flex ارتفاعا في الطلب، و للإشارة، فقد تم تقديمها جنبًا إلى جنب مع الهاتف الذكي وتم إصدارها في 23 أكتوبر. كما تشير التوقعات إلى استمرار هذه المبيعات الجيدة خلال النصف الأول من عام 2021.

beatsflex global ogimage
سماعات Beats Flex

بالإضافة إلى أن سماعات Beats Flex  هاته، ليست الوحيدة التي تستفيد من غياب سماعات الرأس من علب أيفون 12. حيث استفادت سماعات AirPods أيضًا من ذلك.

فمن المرتقب أن تستمر زيادة طلبات إيربودس حتى نهاية العام الحالي، رغم أن هذه السماعات كانت قد شهدت انخفاضًا في المبيعات في الربع الرابع من السنة الحالية، حيث استخدم مشترو أيفون السماعات الموجودة في العلبة. وللتذكير، فإن سماعات إيربودس هي الرائدة في مجال سماعات الرأس TrueWireless، بحصة سوقية تبلغ 35٪.

أخيرًا، قد تلهم خطوة أبل الشركات المنافسِة في المستقبل. لأنه بالإضافة إلى إعطاء “صورة خضراء” للعلامة التجارية من الناحية الإيكولوجية، فإن غياب سماعات الرأس وأجهزة الشحن يجعل من الممكن بيع هذه المنتجات جنبًا إلى جنب، و أيضًا لتوفير مساحة مع الصناديق الأصغر وبالتالي تقليل تكاليف النقل.

نتيجة لذلك، يمكن للشركات المصنعة المنافسِة لأبل المراهنة بشدة على سماعات TrueWireless حيث ستكون متأكدة من ضمان بيعها بكميات كبيرة. حيث يمكن أن يزيد إجمالي الإنتاج بنسبة 80٪ مقارنة بعام 2020 ليصل إلى 43.8 مليون وحدة.

هل أنتم راضون من عدم وجود سماعات في علب أجهزة أيفون 12 ؟ ننتظر تعليقاتكم !

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!