آبلتحميلات

انخفاض حاد مرتقب في مبيعات أيفون في الصين !

أفاد المحلل الشهير مينغشي كيو المختص في أخبارشركة أبل، أنه من المحتمل أن تعرف مبيعات أيفون في الصين انخفاضا حادا بنسبة 25-30 ٪ إذا تم حظر تطبيق WeChat من متجر آب ستور.


قبل أيام قليلة، أعلن دونالد ترامب أن الإدارة الأمريكية تفكر في اتخاذ مزيد من الإجراءات ضد منصة تيك توك، وهي خطوة من شأنها أن تؤثر أيضًا على تطبيق WeChat. تنتمي هذه الشبكة الاجتماعية إلى مجموعة Tencent الصينية، والتي تجاوزت مليار مستخدم نشط يوميًا في عام 2019. كما أن معظم مستخدميها من الصين.

قد تؤدي تصريحات الرئيس الأمريكي الأخيرة إلى حظر تطبيق WeChat في غضون أسابيع – بحجة أن الرسائل الفورية تشكل خطرًا على الأمن القومي للولايات المتحدة. و يمكن أن تدخل القرارات التنفيذية التي وقعها ترامب حيز التنفيذ في 20 سبتمبر المقبل.

انعكاس قرار إدارة ترامب على شركة آبل!

إذا تم حظر تطبيق WeChat الصيني من الولايات المتحدة الأمريكية، فغالبا ستتأثر أبل بشكل مباشر، حيث أن التطبيق سيختفي من آب ستور.مما سيؤدي إلى انخفاض ملحوظ في مبيعات أيفون بنسبة 3٪ إلى 6٪ إذا كان هذا القرار يخص الولايات المتحدة فقط.

ومع ذلك، فإن نسبة الخسائر ستكون أعلى بكثير إذا كان هذا المرسوم يتعلق بباقي بلدان العالم. فوفقًا للمحلل مينغشي كيو، يمكن أن تنخفض مبيعات هواتف آبل السنوية بنسبة 25٪ إلى 30٪، وهو ما سيمثل في النهاية حصة كبيرة جدًا من رقم معاملات العلامة التجارية. كما أضاف المحلل بأن المبيعات السنوية لمنتجات أبل الأخرى مثل آيباد و أبل وتش و ماك ستنخفض بمقدار 15 إلى 25٪.

ولسبب وجيه، لا تتمتع منصة WeChat فقط بمراسلة فورية تحظى بشعبية كبيرة في الصين و بلدان أخرى، ولكنها تتمتع أيضًا بشبكة اجتماعية ونظام دفع ونظام بيئي كامل يكاد يكون من الصعب عدم استخدامه في المنطقة. لأنها واحدة من أكثر الخدمات شعبية في الصين.

في الربع الأخير من هذه السنة، كانت الصين ستشكل حوالي 15٪ من عائدات شركة آبل. أما بالنسبة لحظر WeChat من نظام أندرويد سيكون أقل إزعاجًا. بحيث سيظل لدى المستخدمين خيار تجنب متجر بلاي عن طريق تنزيل APK في مكان آخر، مع العلم أن الصين لا تتوفر على متجر تطبيقات جوجل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!