التكنولوجيا

يمكن لهذا القرد أن يلعب على الكمبيوتر بفضل شريحة مزروعة في دماغه

هذه هي المرة الأولى التي تعرض فيها شركة Neuralink، لمؤسسها إيلون ماسك، تقنيتها الجديدة. في مقطع فيديو تُظهر الشركة قردًا يلعب لعبة بونغ دون استخدام وحدة تحكم. بدلاً من ذلك، يتحكم الحيوان في اللعبة بمجرد التفكير، وذلك بفضل الشريحة المزروعة في دماغه.


على قناتها الرسمية على يوتيوب، نشرت شركة Neuralink مقطع فيديو لقرد تم زرع الشريحة الذكية في دماغه. تم تصوير الحيوان المسمى بيجر وهو يلعب ألعاب الفيديو، بما في ذلك لعبة بونج “لعبته المفضلة” وفقًا للمعلق.

المثير بالطبع هو أن القرد بيجر ليس لديه وحدة تحكم في يده. بل يتحكم في كل شيء عن طريق التفكير.

Neuralink تكشف عن النتائج الأولى الواعدة

في فبراير الماضي، شارك إيلون ماسك التجربة سابقًا في اجتماع على منصة كلوب هاوس. حيث قال:

“لدينا قرد تم زرع شريحة في جمجمته، تمكنه من لعب ألعاب الفيديو عن طريق التفكير”.

إيلون ماسك

في حين أن المشاركين في ذلك الوقت شككوا في صحة الخبر، لكن من الواضح أن رئيس تسلا لم يكن يكذب.

لمدة ثلاث دقائق، يتعلم القرد بيجر التحكم في الكمبيوتر بدماغه. للقيام بذلك، يستخدم أولاً عصا التحكم للتفاعل مع العناصر التي تظهر على الشاشة، وفي المقابل يتلقى عصيرًا عبر قشة. بمجرد استيعاب العملية، أزال الباحثون عصا التحكم. “بيجر يفكر فقط في تحريك مخلبه لأعلى ولأسفل.” يوضح المعلق.

يصرح المعلق أن القرد لديه حاليًا شريحتان في الدماغ، لكنه لا يوضح ما هو غرض كل منهما. على تويتر، علق إيلون ماسك على هذا الإنجاز بكون أن هذا الفيديو هو مجرد مثال واحد على كل الإمكانيات التي توفرها الشريحة الذكية الجديدة.

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة