آبلالتكنولوجيا

يمكن لزجاج نظارات أبل جلاس المستقبلية تغيير لونه اعتمادا على الإضاءة المحيطة

تصف براءة اختراع جديدة لشركة أبل نوعًا جديدا ً من زجاج True Tone الخاص بـنظارات أبل جلاس / Apple Glass، حيث يمكن لزجاج النظارات تغيير لونه اعتمادًا على بيئة الإضاءة المحيطة به.


تعمل شركة أبل مؤخراَ على تطوير عدد من المشاريع المثيرة للاهتمام. على سبيل المثال، علمنا أن الشركة تعمل على تطوير سيارة كهربائية “Apple Car” ببطارية ثورية، يمكن أن يتم إصدارها بحلول عام 2024.
 
أما بخصوص جهود الشركة في تطوير المنتجات التي تعتمد على تقنية الواقع المعزز ،  فهي بصدد تطوير نظارات أبل جلاس. الكل ينتظر هذا المنتج بفارغ الصبر لدرجة أن شركة أبل تعتبره ثالث أهم منتج في سوق النظارات المتصلة.

تعدنا عدسات أبل جلاس بتقنية عالية

من المعروف أن شركة أبل تنتظر جاهزية بعض الابتكارات قبل أن تتمكن من تقديم تجربة غير مسبوقة في عالم نظارات الواقع المعزز، تكفي لتقديم تجربة ثرية للمستخدم من البداية. تدفع أبل منذ عدة سنوات لتطوير تطبيقات حول ARKit ، وهي عبارة عن مجموعة واجهات برمجة التطبيقات المخصصة للواقع المعزز. في الوقت الحالي، تستهدف هذه التطبيقات بشكل أساسي أجهزة أيفون و ايباد.

 يبدو أن شركة أبل لا تزال تعمل على ضبط منتج كان من المتوقع إصداره في نفس وقت إصدار هواتف أيفون 12. أحدث دليل هو براءة اختراع تصف كيف يمكن لعدسات هذه النظارات أن تتكيف مع الضوء المحيط.

ميزة تذكرنا بتقنية True Tone المضمنة في جميع شاشات أجهزة ماك و أيفون و ايباد. بحيث يكتشف المستشعر درجة السطوع واللون العام ويغير ملف تعريف اللون والسطوع. ومع ذلك، وفقًا لبراءة الاختراع المودعة لدى مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية في الولايات المتحدة (USPTO)، ستذهب التكنولوجيا إلى أبعد من ذلك في نظارات أبل جلاس.

توصف براءة الاختراع، بعنوان “نظام الضبط البصري المحلي للشاشة”، النظارات التي يمكن أن تغير العتامة و اللون تلقائيا حسب الإضاءة المحيطة بالنظارات. يبقى أن نرى متى يمكننا اكتشاف هذه التكنولوجيا بحيث لا يزال تاريخ إصدار نظارات أبل جلاس لغزًا غامضًا …

 
 

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!