فيسبوك

يريد فيسبوك مساعدتك على التحكم بشكل أفضل بشريط الأخبار

يتعرض فيسبوك لانتقادات كثيرة بسبب طريقة عرض منشورات معينة خصوصاً تلك المحرضة على خطاب الكراهية. في محاولة لتهدئة الجدل، تقدم الشبكة الاجتماعية طريقة جديدة للتعامل مع شريط الأخبار.


فيسبوك في حالة اضطراب بالفعل، فهو متهم بالترويج لخطاب الكراهية و إبرازه بشكل متعمد في شريط الأخبار الخاص بالمستخدم. في ظل هذه الاتهامات، تتطلع الشبكة الإجتماعية إلى إعلانها عن طريقة جديدة للتعامل مع شريط الأخبار الخاص بالمنصة. حيث ستمنح المستخدم الفرصة لإدارة المشاركات المعروضة بشكل أفضل.

سيكون من الممكن إدارة وتيرة ظهور المنشورات. هل تريد أن ترى منشورات أصدقائك أولاً ؟ أم تريد إبراز المجموعات التي تنتمي إليها أم الصفحات العامة أو العلامات التجارية؟ الأمر متروك لك لتراه من خلال النقر على علامات التبويب المخصصة. يمكنك اختيار تردد عادي أو منخفض أو مرتفع.

فيسبوك يغير الطريقة التي يقدم بها شريط الأخبار

يمكن الآن ببساطة استبعاد بعض الإعلانات من شريط الأخبار. فإذا كنت لا تريد أن تسمع عن السياسة بعد الآن أو أن ترى آخر الأخبار على صفحتك؟ لن يتم عرض هذه المحتويات بعد الآن. سيتعين على المعلنين تحديد الموضوعات التي يناقشونها قبل نشر إعلاناتهم.

في الوقت الحالي، يتم اختبار هذه الميزة على عدد قليل من المستخدمين. إذا كانت الاختبارات ناجحة، سيزداد عدد المستفيدين منها خلال الأسابيع المقبلة. في النهاية، سيكون لديك المزيد من التحكم في صفحتك. ومع ذلك، فإن هذه الميزة تأتي بعد فوات الأوان. فمؤخرا، بدت الخلاصات الإخبارية للموقع وكأنها فوضى مجهولة الاسم لفترة طويلة جدًا، تديرها خوارزمية مبهمة. قد تكون هذه الرغبة في الشفافية علامة على حسن نية الشبكة ؟

خلال الأيام الأخيرة، يحاول فيسبوك تغيير صورته السلبية. ففي الآونة الأخيرة، اختارت الشركة الأم إعادة تسمية نفسها باسم “ميتا” مركزة على ما يسمى بالميتافيرس. فهل هذا يكفي لاستعادة ثقة المستخدمين في فيسبوك؟

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة