التكنولوجيا

هواوي قدمت أكبر عدد من براءات الإختراع حول تقنية الجيل الخامس !

أشار تقرير من شركة incoPat الصينية ، إلى أن شركة هواوي و كوالكوم و أوبو ، تعتبر من بين الشركات الأوائل التي قدمت براءات اختراع حول تقنية 5G خلال سنة 2020. فيما تحتل هواوي الصدارة بكونها الشركة الوحيدة التي تقدم أكبر عدد من براءات الإختراع.


بدأت تقنية الاتصالات اللاسلكية الجديدة تنطلق تدريجياً، و ذلك يظهر جليّاََ في إصدارات كبرى الشركات المصنعة للهواتف الذكية المتوافقة مع شبكة الجيل الخامس 5G. أبرزها شركة أبل و التي قدمت أولى هواتفها المتوافقة مع شبكة 5G.

وفقًا لتقرير صادر عن شركة incoPat، و الذي نقلته صحيفة South China Morning Post  الشهيرة، فإن شركة هواوي تحقق أكبر تقدم في مجال تقنيات شبكة الجيل الخامس. حيث قدم العملاق الصيني 8607 طلب براءة اختراع ، يهم تقنية 5G خلال هذه السنة إلى السلطات. كما أن هواوي تتفوق بفارق كبير على جميع منافسيها.

تأتي شركة كوالكوم الأمريكية في المرتبة الثانية، حيث قدمت 5800 براءة اختراع فقط خلال هذه السنة. ثم تليها شركة أوبو بـ 5300 طلب براءة اختراع.

 من الواضح أن تقنية 5G ستكون نقطة تحول في سوق التقنيات الجديدة. كما ستتمتع الشركات والدول ، التي تؤمن بهذا التحول التقني، بميزات كبيرة.

و للتذكير، كانت الشركات الصينية، بقيادة هواوي، هي أول من عمل على هذه التكنولوجيا الجديدة. لكن في الأشهر الأخيرة، أدت العلاقات المتوترة بين الصين والولايات المتحدة إلى إضعاف زخم المشروع الصيني. حيث تم إصدار أمر من إدارة ترامب، لمنع شركة هواوي من التعامل تجاريا مع الشركات الأمريكية.

نتيجة لهذا الحظر، أصبحت الهواتف الذكية الجديدة للعلامة التجارية الصينية لا تملك ترخيصا لخدمات جوجل. كما قَوَّض هذا القرار السياسي تطوير شبكة 5G في الولايات المتحدة الذي أرادت هواوي التكلف بها. و الأمر سيان بالنسبة للدول الأوروبية.

هواوي : الفاعل الأول في مشروع شبكة الجيل الخامس

لكن هذه القيود لا تمنع هواوي من المضي قدمًا. تُعد الشركة واحدة من أكثر الشركات نشاطًا عندما يتعلق الأمر بتنفيذ مواصفات تقنية 5G ضمن 3RD GPP أو ما يسمى بمشروع شراكة الجيل الثالث.

أكملت هذه الشراكة الدولية في عام 2020 تنفيذ المعايير الخاصة باستخدام 5G والتي ينبغي أن تسمح بتنفيذ القيادة الذاتية أو المصانع الذكية أو حتى الجراحة عن بُعد.

على الرغم من دعم إريكسون وكوالكوم في هذا النهج الدولي، فإن الشريك الأول لهواوي هي الدولة الصينية نفسها. هذا الأخير يبذل قصارى جهده لضمان تطور تقنية 5G في أسرع وقت ممكن في بلاده، وستكون هواوي هي أول مستفيد منها.

قبل أسابيع قليلة، أعلن وزير الصناعة الصيني عن إنشاء 700.000 محطة في عام 2020. وهذا أكثر من الهدف الأولي الذي حددته بكين. وبالتالي من المتوقع أن تتفوق الشركة على شركة إريكسون من حيث حصتها في السوق.

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!