هواتف

هواوي قادرة على صنع هاتف ذكي في 27 ثانية فقط !

تستطيع شركة هواوي الآن إنتاج هاتف ذكي في غضون 27 ثانية فقط. في السنوات الأخيرة، خفضت الشركة المصنعة الصينية بشكل كبير الوقت اللازم لإنتاج هاتف محمول. ففي عام 2015، استغرقت مصانع هواوي 10 دقائق لتصنيع هاتف ذكي.


في مؤتمر عقد في تشانغشا الصينية، شرح شي ياوهونغ، نائب رئيس شركة هواوي، الابتكارات التي تم إجراؤها على خط إنتاج المجموعة الصينية. ففي عام 2015، استغرقت هواوي 10 دقائق لإنتاج هاتف ذكي واحد لكل خط إنتاج. أما خلال 2020، أصبحت الشركة قادرة على صنع هاتف ذكي في 27 ثانية فقط لكل خط إنتاج.

وفقًا لممثل الشركة، فإن هذه العروض هي نتيجة لفلسفة الإنتاج الخاصة بشركة هواوي: One Cloud, Two Cores, Three Streams, and Four Technology أي “سحابة واحدة، نواتان، ثلاثة تيارات، وأربعة تقنيات”.حيث جعلت الشركة المصنعة هذه الفلسفة أساس تنظيمها الهرمي.

كيف تمكنت هواوي من تقليل وقت إنتاج هواتفها الذكية؟

بشكل ملموس، تعتمد هواوي على التقنيات السحابية لتحسين عملية الإنتاج. وبالتالي، تتم إدارة المصادر والبحث والتطوير والتصنيع والمبيعات والخدمات بواسطة السحابة.

حيث وضح شي ياوهونج بأن جميع خطوات العملية تعمل بمبدأ التكامل في السحابة. عبرها، تتحكم هواوي في تدفق البيانات المقدمة من المهندسين والموظفين. تتضمن بعض التدفقات المتزامنة في السحابة تدفق معلومات الإنتاج وتدفق عملية الإنتاج وتدفق بيانات المنتج الفني.

لتمكين مؤسستها من أن تكون فعالة قدر الإمكان، تستفيد هواوي من التقنيات الرائدة مثل إنترنت الأشياء (IOT) والبيانات الضخمة (معالجة كميات كبيرة من البيانات) والذكاء الاصطناعي. من الواضح أن الذكاء الاصطناعي ينسق طريقة إنتاج الهواتف الذكية على أساس البيانات التي يتم جمعها. أخيرًا، تدعي هواوي أن طريقتها تعتمد على قيم التميز والذكاء.

كما تحدث شي ياو هونغ أيضًا عن الموظفين المطلوبين لإنتاج هاتف ذكي قائلا :

احتاجت سلسلة  هواتف مات 97 شخصًا لكل خط إنتاج في عام 2015. وبفضل إدارة التكلفة المحسنة، أصبح الآن 14 فردًا كافيًا لكل خط إنتاج”.

شي ياوهونغ، نائب رئيس شركة هواوي

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة