هواتفآبلآي أو إس

هل هاتف أيفون القابل للطي سيحل محل آيباد ميني ؟

أفادت تسريبات جديدة، بأن هاتف أيفون القابل للطي المستقبلي من أبل و الذي سيتم إصداره في نهاية عام 2022 ، سيأتي محل جهاز آيباد ميني، وهو جهاز لوحي معروف بصغر حجمه.


مثل معظم مصنعي هواتف أندرويد، تعمل أبل هي الأخرى على تطوير أول هاتف ذكي لها قابل للطي. في الوقت الحالي، الجهاز لا يزال في مرحلة التطوير و من المتوقع أن يتم إصداره في أواخر سنة 2022.

وفقًا لموقع LetsgoDigital، سيكون جهاز أيفون القابل للطي قادرا على أن يتحول إلى جهاز آيباد. بحيث يمكن استخدامه عند طيه كهاتف أيفون و يمكن استخدامه كجهاز آيباد عند بسط شاشاته بالكامل. لذلك سيتخطى نظام آي أو إس وسيعمل بدلاً من ذلك على نظام  iPadOS، وهو النظام التشغيل المخصص لأجهزة آيباد.

كما أشار الموقع ، إلى أن جهاز أيفون المستقبلي القابل للطي يهدف إلى تعويض جهاز آيباد ميني، وهو الجهاز اللوحي الصغير الحجم بشاشة 7.9 بوصة. بمجرد وصول أيفون القابل للطي إلى السوق، ستقوم أبل بإعلان عن نهاية إصدار الجهاز اللوحي  آيباد ميني.

فيما يخص الورقة الفنية لجهاز أيفون القابل للطي، يفيد الموقع بأنه سيتم تشغيله بواسطة شريحة Bionic  المصممة من قبل أبل سليكون إلى جانب 8 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي و 256 جيجابايت من التخزين الداخلي.

كما تخطط أبل لإطلاق أيفون القابل للطي في مؤتمر رئيسي في نوفمبر 2022. يقال إن سعر أيفون القابل للطي هذا سيبدأ من سعر 1499 دولارًا. هذا قليل مقارنة بعادات تسعير أبل. على سبيل المثال، يتم تسويق أيفون 12 برو ماكس ابتداء من 1099 دولارًا.

يبدو من الصعب تصديق أن جهاز أيفون القابل للطي سيكون أرخص من جلاكسي Z فولد 2، الذي يباع بسعر يزيد قليلاً عن 2300 دولار من قبل شركة سامسونج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!