هواتفأندرويد

هل تعلم لما عليك اختيار هاتف ذكي مزود بشريحة سنابدراجن ؟

في تعاون مشترك بين الشركتين، تعمل كوالكوم و جوجل معًا لتسريع عملية التحديث للهواتف الذكية المزودة بشرائح سنابدراجن والتي تعمل بنظام أندرويد.


اليوم، تستخدم معظم هواتف أندرويد معالجات سنابدراجن من كوالكوم، سواء كنا نتحدث عن الطرازات المتطورة أو الهواتف الذكية ذات الأسعار المعقولة. من ناحية أخرى، يميل الكثير من الناس أيضا إلى تفضيل الهواتف الذكية التي تستخدم هذه المكونات.

قريبًا، سيكون لديك سبب وجيه لاختيار هاتف ذكي مزود بشريحة سنابدراجن بدلاً من الطراز الذي يستخدم شريحة من علامة تجارية أخرى. حيث أعلنت شركة كوالكوم عن شراكة مع جوجل تهدف إلى إطالة عمر الهواتف الذكية، مع تقليل تجزئة نظام تشغيل أندرويد.

تريد كوالكوم تقليل تجزئة أندرويد في الأجهزة التي تستخدم شرائحها

تعد هذه التجزئة إحدى العوائق الرئيسية لنظام أندرويد البيئي. فتحديثات نظام التشغيل بطيئة في الوصول إلى بعض الطرازات، لأن النشر لا يعتمد فقط على جوجل، ولكن أيضًا على صانعي المكونات (مثل كوالكوم) وصانعي الهواتف الذكية الذين يستخدمون هذه المكونات.

لمحاولة معالجة هذا الأمر، طورت جوجل بنية جديدة لنظام أندرويد تسمى Treble والتي تعمل على تسريع نشر التحديثات، من خلال تقليل الاعتماد المتبادل بين الأطراف المشتركة. وكجزء من الشراكة التي أُعلن عنها، ستعمل كوالكوم و جوجل معا على تحسين مشروع Treble.

لن يكون لدى مصنعي الهواتف الذكية أعذار بعد الآن

في الأساس، يجب أن يسمح هذا التحسين لمصنعي الهواتف الذكية (OEM) بتحديث هواتفهم الذكية إلى إصدارات أحدث من أندرويد دون الحاجة إلى تعديل البرنامج الخاص بشرائح سنابدراجن.

“تم تصميم هذه التحسينات لتقليل الوقت والموارد اللازمة لترقية أجهزة سنابدراجن إلى أحدث إصدار من نظام التشغيل أندرويد”.

شركة كوالكوم

بالطبع، سيعتمد نشر هذه التحديثات دائمًا على الشركات المصنعة للهواتف الذكية. ولكن بفضل هذا التعاون بين جوجل و كوالكوم، سيكون الأمر أسهل بالنسبة لهم.

سيتم دعم أربعة إصدارات من أندرويد

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أيضًا إطالة عمر الأجهزة نظرًا لأن شركة كوالكوم ملتزمة الآن بدعم أربعة إصدارات من أندرويد و المتمثلة في الإصدار المثبت مسبقًا على الجهاز وثلاثة تحديثات رئيسية وأربع سنوات من التحديثات الأمنية. ومع ذلك، فإن تحسين أندرويد سيؤثر فقط على شرائح سنابدراجن المستقبلية.


أول الأجهزة التي ستستفيد من هذه الميزة ستكون تلك التي تستخدم شريحة سنابدراجن 888 الجديدة، والتي ستجهز الهواتف الذكية المنافسة لأجهزة أيفون 12 في المستقبل، مثل شياومي Mi 11 و وان بلوس 9. كم أن كوالكوم تنوي أيضًا تقديم هذه التحسينات نفسها على المكونات المخصصة للهواتف الذكية ذات الأسعار المعقولة.

“تواصل جوجل العمل بشكل وثيق مع شركائنا في التكنولوجيا لزيادة حداثة نظام أندرويد. من خلال هذا التعاون مع شركة كوالكوم للتكنولوجيا، نتوقع أن يستفيد مستخدمو أندرويد من أحدث ترقيات نظام التشغيل والمزيد من الأمان على أجهزتهم.”

ديفيد بيرك، نائب رئيس هندسة أندرويد في جوجل.

كما يتوقع كيدار كونداب، نائب رئيس شركة كوالكوم، أن يحقق هذا التعاون تسريع عملية تحديث أندرويد للأجهزة التي تستخدم رقائق سنابدراجن. ومع ذلك، كما أشرنا أعلاه، في حين أن هذا التحسين يجعل عمل العلامات التجارية للهواتف الذكية أسهل، إلا أن نشر التحديثات لا يزال يعتمد عليها.

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!