فيسبوك

ميتا تعمل على إصدار ساعة ذكية مزودة بكاميرا لمكالمات الفيديو

حصل موقع بلومبرج على صورة لأول ساعة من شركة ميتا، الاسم الجديد لفيسبوك. تشير الصورة المسربة إلى وجود كاميرا أمامية في شق أسفل الشاشة. كما أن “Meta Watch” ستكون مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بـ ماسنجر و واتساب و إنستجرام.


بعد دقائق قليلة فقط من الإعلان عن اسمها الجديد، كانت ميتا ضحية لتسريب أول. حصل مراسل بلومبرج، مارك جورمان، المشهور بمعلوماته الخاصة عن شركة آبل، على الصورة الأولى لساعة فيسبوك التي تم الحديث عنها مؤخرا. من المحتمل أن تحمل هذه الساعة اسم Meta Watch ارتباطاً باسم الشركة الجديدة. كما يمكن أن تدمج جميع تطبيقات ميتا الاجتماعية.

ساعة بكاميرا لمكالمات الفيديو؟

إذا كانت هناك في البداية منتجات لساعات متصلة بكاميرا لالتقاط الصور، فقد اختفت هذه الخاصية تمامًا اليوم. لا تبيع أبل و سامسونج و هواوي و فتبايت ساعات ذكية قادرة على إجراء مكالمات فيديو. لذلك، يمكن أن تغير ميتا هنا قواعد اللعبة من خلال ساعتها الأولى التي سيتم تزويدها بكاميرا أمامية في شق أسفل الشاشة.

يجب القول أنه بالنسبة لشركة مارك زوكربيرج، يبدو وجود الكاميرا الأمامية أمرًا ضروريًا. ففي حالة الاحتكار الافتراضي لتطبيقات المراسلة، ستدمج ميتا بلاشك ماسنجر و واتساب و إنستجرام في أول ساعة متصلة لها. قد يكون الرد على مكالمة فيديو جماعية أثناء ترك هاتفك في المنزل هو الميزة التي تطرحها ميتا لإقناعك باختيار منتجها.

اعتمادًا على قوة الساعة، يمكننا أن نتخيل استخدام المنتج للواقع المعزز، وهو الهوس الآخر لمارك زوكربيرج أثناء انتظار الميتافيرس. كما قد تكون الخطوة الأولى نحو السوار الذي تطوره مختبرات Reality Labs لتجربة واجهات المستقبل.

تم العثور على هذه الصورة لساعة ميتا في تطبيق Facebook View (قريبًا Meta View؟) وهي مخصصة لمزامنة هاتف ذكي يعمل بنظام آي أو إس و أندرويد مع نظارات Ray-Ban Stories. تقول بلومبرج إنها سمعت أنه من المتوقع إطلاق المنتج في أوائل عام 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة