الشبكةآبل

موقع إلكتروني يُمكِّنك من معرفة التطبيقات المتوافقة مع أجهزة ماك الجديدة !

كما هو معلوم، لن تعمل البرامج المشفرة لمعالجات إنتيل اوتوماتكيا على أجهزة ماك الجديدة التي تستخدم شريحة M1. لذا تم تصميم موقع على الويب، يسمح لك بالتحقق مما إذا كان التطبيق قد أجرى الانتقال بالفعل أو ما إذا كان لا يزال من الممكن تشغيله عبر محاكي Rosetta 2.


خلال الأسبوعيين الماضيين، أطلقت شركة أبل أجهزة الكمبيوتر الأولى التي تستخدم شريحة M1 محلية الصنع، بدلاً من رقائق إنتيل.

بالإضافة إلى كون هذا الانتقال من معالجات إنتيل إلى معالجات أبل سليكون، يُكسب أجهزة ماكبوك أداءً وكفاءة في استخدام الطاقة، فيجب على أبل أيضا إدارة عملية الانتقال من حيث البرامج.

موقع إلكتروني للتحقق مما إذا كانت التطبيقات التي تستخدمها متاحة على أجهزة ماك الجديدة !

تستخدم أجهزة الكمبيوتر المزودة بمعالج إنتيل وتلك التي تستخدم شريحة M1 نظام التشغيل ماك أو إس بيغ سور. ومع ذلك، فإن التطبيق الذي تم ترميزه لمعالجات إنتيل لن يعمل على أجهزة الكمبيوتر التي تستخدم معالج أبل سليكون الجديد.

يبدو أن شركة آبل تتعامل مع هذا التحول بشكل جيد. في الواقع، تقدم الشركة ما يسمى بتنسيق “التطبيق العالمي” الجديد الذي يتضمن كلاً من إصدار معالجات إنتيل ونسخة لمعالجات أبل سليكون. وإذا لم يقم مطور التطبيق بإجراء التغييرات اللازمة بعد، فإن أبل تقدم تقنية محاكاة Rosetta 2، والتي ستستمر في تشغيل هذا التطبيق.

بمعنى آخر، إذا اشتريت اجهزة ماك ميني أو ماكبوك برو أو ماكبوك إير الجديدة، فيجب أن تكون قادرًا على استخدام جميع التطبيقات التي تحتاجها. كما أوضحت شركة أبل، هناك أيضا ألعاب تم إنشاؤها لمعالجات إنتيل تعمل بشكل أفضل مع المحاكاة على معالج M1، وذلك بفضل بطاقة الرسومات المدمجة.

لكن، في حال أنك لم تعرف أيّاً من التطبيقات التي يمكنها العمل في أجهزة ماك الجديدة، فقد طور مهندس معلوماتي موقعًا على شبكة الإنترنت بحيث يمكنك معرفة التطبيقات المتوافقة مع أجهزة الكمبيوتر التي تستخدم معالج أبل سليكون.

ما عليك سوى الانتقال إلى عنوان هذا الموقع isapplesiliconready.com ثم إدخال اسم التطبيق في مربع البحث.

سيظهر لك بعد ذلك  جدولاََ يبين لك ما إذا كان هذا التطبيق قد تم تحسينه لمعالج أبل سليكون،أو إذا كان ممكنا تشغيل هذا التطبيق باستخدام محاكاة Rosetta 2.

Screenshot Is Apple Silicon Ready sur Twitter

في الأصل، يمكن تشغيل معظم التطبيقات على أجهزة ماك الجديدة مع Rosetta 2 إذا لم يتم تحسينها بعد من أجل أبل سليكون. ومع ذلك، وفقًا للجدول الموجود على هذا الموقع، لا تزال هناك استثناءات. وفي بعض الحالات، لا يزال الدعم في مرحلة تجريبية، مما يشير إلى وجود أخطاء.

يمكنك استخدام هذا الموقع للتحقق، قبل شراء جهاز ماك جديد، مما إذا كانت جميع التطبيقات الضرورية لك ستشتغل بشكل صحيح.
 

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!