التكنولوجياأخبار

كوالكوم تقترح على شركة هونر تزويدها بشرائح سنابدراجن

تناقش كوالكوم إمكانية توريد شرائح سنابدراجن للهواتف الذكية لشركة هونر، التي كانت سابقاََ شركة فرعية لهواوي. كما تثير شائعات جديدة بأن هونر بصدد تطوير هاتف ذكي مزود بشريحة سنابدراجن 888 الجديدة من كوالكوم.


خلال الأسابيع الماضية، انفصلت شركة هونر عن شركتها الأم هواوي لعدة أسباب. السبب الرئيسي لهذا الإنفصال راجع للضغوطات التي تعرضت لها هواوي منذ عدة سنوات من قبل الحكومة الأمريكية. حيث جعلت إدارة ترامب الأمريكية شركة هواوي كبش فداء في الحرب التجارية التي قررت شنها ضد الصين.

نتيجة لذلك، تم وضع هواوي في قائمة سوداء ، حيث لم يعد يُسمح للشركات الأمريكية التعامل معها تجاريا، ما لم ترخص لهم وزارة التجارة الأمريكية ذلك. وبالتالي، فقدت هواوي بسرعة ترخيص أندرويد الذي سمح لها بالتثبيت المسبق لتطبيقات جوجل على هواتفها الذكية – بما في ذلك متجر بلاي.

هونر و كوالكوم قريبتين جدًا من الاتفاق

بسبب الوضع الراهن الذي تعيشه هواوي، أُجبرت هذه الأخيرة على إيجاد بدائل بسرعة. حيث تم تشديد العقوبات بشدة، لدرجة أن الإدارة الأمريكية دفعت المؤسسين للعمل مع شركة هواوي لوقف تزويد الشركة المصنعة بشرائح كرين عالية الأداء. لدرء هذا المشكل، كان الانفصال هو الحل.

مهمة هونر الآن هي إعادة بناء إمبراطورية هواوي المنهارة في صنف الهواتف الذكية. لذلك وضعت كل وسائل الإعلام المختصة شركة هونر تحت العين.

في هذا الصدد، ترددت شائعات منذ بضعة أسابيع ، من قبل مصادر مقربة من الشركة الأمريكية، تفيد بأن شركة كوالكوم يمكنها تزويد هونر بشرائح سنابدراجن. كما أن الشركتين بصدد إبرام اتفاق في هذا الشأن. و هناك حديث أيضا عن هاتف ذكي من هونر يعمل بمعالج سنابدراجن 888.

لم يتم تأكيد الخبر بشكل رسمي حتى الآن ، لكن صرح الرئيس التنفيذي لشركة هونر، زهاو مينغ، بأن العلامة التجارية تهدف إلى احتلال المركز الأول في السوق الصينية.

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!