آبل

قريبًا! سيتم صنع أجهزة آيباد و ماكبوك في الفيتنام

وفقًا لتسريبات جديدة، طلبت أبل من شركة فوكسكون / Foxconn التايوانية بتجميع أجهزة آيباد و ماكبوك في فيتنام، من أجل الحد من تأثير الحرب التجارية بين واشنطن وبكين.


تميزت فترة حكم دونالد ترامب في البيت الأبيض بحرب تجارية بين الولايات المتحدة والصين. لم تفرض واشنطن عقوبات على الشركات الصينية مثل هواوي فحسب، بل أرادت أيضًا معاقبة واردات المنتجات المصنوعة في الصين.

نتيجة لذلك، حاولت العديد من الشركات التي تبيع منتجاتها في الولايات المتحدة تنويع إنتاجها، وتجميع بعض الوحدات في دول أخرى غير الصين. على سبيل المثال، قررت شركة أبل تصنيع المزيد من أجهزة أيفون في الهند.

واليوم ، للحد من تأثير هذه الحرب التجارية على أنشطتها، طلبت شركة كوبرتينو من شركائها تجميع أجهزة ماكبوك و آيباد في فيتنام.

صُنِعَ في فيتنام !

وفقًا لتقرير نشرته شبكة رويترز مؤخرًا، في شمال شرق مقاطعة باك جيانغ في فيتنام، يُقال إن شركة فوكسكون (وهي إحدى الشركات التي تقوم بتجميع منتجات أبل) بصدد إنشاء سلسلة تجميع جديدة لأجهزة ايباد و ماكبوك. بحيث يجب أن تكون جاهزة للعمل اعتبارًا من العام المقبل.

ونقلت رويترز عن مصدر مطلع بأن هذا الأمر تم بناءً على طلب شركة آبل. حيث تود “تنويع الإنتاج” بعد الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

على أي حال، في انتظار تأكيد الخبر بشكل رسمي ، لن تكون آبل أول شركة تطلب من شركائها تجميع المنتجات خارج الصين لتجنب الرسوم الجمركية. كما أن شائعة أخرى تفيد إلى أن شركة فوكسكون يمكن أن تبدأ في إنتاج أجهزة أيفون في المكسيك، مرة أخرى لتجنب عواقب الحرب التجارية بين واشنطن وبكين.

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!