جوجل

ستعاقب جوجل مواقع الويب التي يتم تحميلها ببطء شديد

بدأت جوجل في طرح تحديث جديد لمحرك البحث الخاص بها، والذي سيعاقب مواقع الويب البطيئة جدًا في التحميل.


قامت جوجل بالحفاظ على شعبية متصفح كروم بفضل سرعة تحميل صفحات الويب. على الرغم من جهود التحسين التي تبذلها الشركة، فإن العديد من العوامل تعتمد حصريًا على ناشري الموقع.

وفقًا لصحيفة وول ستريت جورنال (WSJ)، ستقوم Alphabet، الشركة الأم لشركة جوجل، بطرح ميزة تحميل صفحة جديدة بحلول نهاية أغسطس 2021. فعندما يواجه المستخدم موقعا ويب يكون محتواهما وثيق الصلة بطلبات البحث الخاصة به، فإن الوظيفة الجديدة ستضمن أن موقع الويب الذي يتم تحميله بشكل أسرع ويقدم تجربة تفاعل أفضل سيتم وضعه في مرتبة أعلى في نتائج البحث.

لذلك، ستقوم جوجل في المستقبل بتقييم تجربة المستخدم لموقع الويب على أساس ثلاث مراجع، تُعرف في الصناعة باسم “Core Web Vitals”:

  1. مؤشر Largest Contentful Paint (LCP) ، والذي يقيس وقت تحميل المحتوى
  2. مقياس First Input Delay (FID)، والذي يقيس استجابة صفحة الويب
  3. مقياس Layout Shift (CLS)، والذي يقيس الثبات البصري

اقترحت دراسة حديثة لكبار المسؤولين الاقتصاديين أن غالبية المواقع الشعبية قد تشهد انخفاضًا في تصنيفاتها لأنها لا تلبي حدود جوجل لهذه المعايير الجديدة. فلطالما كانت السرعة والسلاسة في التنقل في صميم اهتمامات جوجل.

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة