الشبكة

خدمة سيجنال تعرف إقبال غير مسبوق، وعدد اشتراكات البريد الإلكتروني تنفجر

بعد انتقاد فيسبوك، شجع إيلون ماسك الناس على استخدام تطبيق سيجنال Signal. ونتيجة لذلك، زاد عدد التسجيلات الجديدة فجأة. وقد تسبب ذلك في حدوث خطأ في إرسال رسائل التحقق القصيرة.


في حين أن التشفير من طرف إلى طرف، والذي يجعل الاتصالات غير قابلة للقراءة أثناء مرورها عبر الخوادم، متاح في العديد من تطبيقات المراسلة اليوم، لم يكن هذا هو الحال دائمًا.

وفي هذا المجال من التشفير، غالبًا ما يُعتبر تطبيق سيجنال Signal رائدًا. حيث يُعتبر التطبيق أحد أكثر التطبيقات موثوقية فيما يخص الخصوصية.

ولكن حتى الآن، يُنظر إلى سيجنال على أنه تطبيق متخصص، ولا يهتم إلا بالراغبين في التمتع بحماية عالية للبيانات. لكن شيئًا فشيئًا، يحاول التطبيق إغواء عامة الناس. ومن الواضح أن التطبيق قد ينطلق أخيرًا … بفضل توصيات إيلون ماسك.

مساعدة من إيلون ماسك، أغنى رجل في العالم، لسيجنال

رئيس تسلا، الذي أصبح مؤخرًا أغنى رجل في العالم، لم يستثمر في سيجنال. ومع ذلك، يبدو أن تغريداته الأخيرة تسببت في حدوث انفجار في الاشتراكات على المنصة.

شارك إيلون بالأمس تغريدة يربط غزو الكابيتول بفيسبوك. ثم، في تغريدة أخرى، كتب رئيس تسلا “Use Signal” أي استخدمو سيجنال.

في وقت لاحق، عرف تطبيق المراسلة سيجنال إقبالا. في إحدى المنشورات، أوضح المطور أن إرسال رموز التحقق للتسجيل قد تأخر نظرًا لوجود عدد كبير جدًا من الأشخاص الذين يحاولون التسجيل في التطبيق.

بعد التحدث مع المشغلين، أعلنت سيجنال أن الوضع قد عاد إلى طبيعته. في الوقت الحالي، من غير الواضح عدد المستخدمين الجدد الذين اشتركوا في الخدمة بعد تغريدة إيلون ماسك.

لكن تجدر الإشارة إلى أنه يتعين على أكبر منافس سيجنال، واتساب، التعامل أيضًا مع الجدل حول تغيير شروط الخدمة.

سيجنال، تطبيق يتحسن بشكل مستمر ويكتسب شهرة

تجدر الإشارة إلى أن تطبيق سيجنال استفاد هذا العام من تحسينات كبيرة. بينما يحظى بشعبية لدى النشطاء، فإن هدفه الآن هو جذب الجمهور العام.

ولهذا الغرض، أطلقت سيجنال العديد من الميزات الموجودة في التطبيقات المنافسة، مثل الملصقات وردود الفعل أو حتى دعم أيباد. ولكن أثناء التحول إلى هدفها العام، تحافظ الخدمة على التزاماتها من حيث السرية.

هذا العام، أطلقت سيجنال أيضًا ميزة لإجراء مكالمات فيديو جماعية مشفرة ، بالإضافة إلى ميزة تسمى Blur، والتي تقوم تلقائيًا بطمس الوجوه في الصورة.

في كلتا الحالتين، ربما ساعد تنبيه إيلون ماسك على الاقتراب من أهدافه الجديدة.

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة