آبلالتكنولوجيا

تعرف على شريحة M1 الفائقة القوة من أبل !

رفعت شركة أبل الستار في مؤتمرها ليوم أمس عن المعالج الفائق القوة: شريحة M1، الذي يعمل على تشغيل أجهزة ماك الأولى المعتمدة على بنية ARM. تهدف هذه الشريحة من أبل سليكون إلى استبدال رقائق إنتيل، حيث تعد بزيادة كبيرة في الأداء وكفاءة أفضل للطاقة.



خلال الحدث الثالث على التوالي لمؤتمر Apple Keynote و الذي كان تحت شعار One More Thing، كشفت أبل النقاب عن أجهزة ماك الأولى القائمة على بنية ARM. بعد سنوات من الشراكة، قررت أبل  التخلي عن معالجات إنتيل ، لتحل محل معالجاتها الجديدة، حيث تعتمد شركة كوبرتينو على شريحة M1 التي صممتها شركة أبل سليكون.

أهم خصائص شريحة M1 !

تتميز شريحة M1 بدقة 5 نانومتر ، كما هو الحال في شرائح A14 Bionics المتوفرة على أجهزة أيفون 12. تمتلك M1 ما يقارب 16 مليار ترانزستور.

داخل الشريحة، هناك وحدة معالجة مركزية بثمانية نوى. تصرح شركة أبل بأن وحدة المعالجة المركزية تستهلك طاقة أقل من المعالج المدمج في أجهزة ماكبوك الحالية. من بين أهم مزايا شريحة M1، نجد كفاءة الطاقة. علاوة على ذلك ، يعد الانتقال إلى بنية ARM بتعزيز استقلالية أجهزة ماك.

تفاصيل شريحة M1
خصائص شريحة M1 الجديدة من أبل

تعد شركة آبل بتحسين أفضل للأداء !

أوضحت أبل من خلال المؤتمر، بأن وحدة معالجة الرسومات (GPU) تستهلك طاقة أقل من تلك الموجودة في أجهزة الكمبيوتر الحالية للعلامة التجارية. من ناحية أخرى، تعد الشركة المصنعة بأداء رسومات أعلى مرتين. وفقًا لشركة أبل، فهي أسرع وحدة معالجة رسومات في العالم.

“توفر شريحة M1 أداء معالجة أسرع بما يصل إلى 3.5 مرة، وأداء رسومات أسرع بما يصل إلى ستة أضعاف، وقدرات أسرع بما يصل إلى خمسة عشر مرة في التعلم الآلي (ML) وما يصل إلى ضعف عمر البطارية عن ذي قبل. ”

شركة أبل

قامت أبل أيضا بتحسين نظام ماك بيغ سور / MacOS Big Sur، وهو الإصدار الجديد من نظام التشغيل المحمول لأجهزة ماك، حيث سيعمل مع شريحة M1. كجزء من عملية الانتقال هذه، تصرح أبل بأنها قامت بتحسين جميع التطبيقات التي طورتها.

وأفضل ما في الأمر هو أن أجهزة ماك المعتمدة على بنية ARM، ستكون قادرة على تشغيل تطبيقات نظام آي أو إس.

“تعتبر شريحةM1 هي أقوى شريحة صنعناها على الإطلاق. فهي مرتبطة بـنظام Big Sur،حيث توفر أداءً مذهلاً، و عمر بطارية غير عادي، كما تتيح الوصول إلى المزيد من البرامج والتطبيقات أكثر من أي وقت مضى.”

تصربح تيم كوك في مؤتمر أبل.

تعمل أبل حاليا على دمج شريحة M1 في جميع المنتجات التي عرضت في حدث أبل، وهي ماكبوك إير و ماكبوك برو و ماك ميني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!