آبل

اشترت أبل ما يقرب من 100 شركة خلال 6 سنوات الأخيرة !

صرح تيم كوك رئيس شركة أبل بأن هذه الأخيرة استحوذت على 100 شركة في غضون الست سنوات الأخيرة.


وفقا لتصريح تيم كوك في اجتماع مع مساهميه صباح أمس، فإن شركة كوبرتينو استحوذت على 100 شركة على مدار السنوات الست الماضية. ووفقا لبلومبرج ففي هذا الوقت تقريبًا، كانت شركة أبل تستحوذ على الشركات الصغيرة بمعدل ثابت إلى حد ما بمعدل شركة كل ثلاثة أو أربعة أسابيع.

على سبيل المثال، في العام الماضي فقط، اشترت أبل NextVR و Spaces وهما شركتان ناشئتان للواقع الافتراضي و الواقع المعزز. كما استحوذت على Dark Sky (تطبيق طقس)، و Mobeewave (خدمة دفع)، وغيرها من الشركات الناشئة.

لطالما سعت أبل جاهدة لإبقاء عمليات استحواذها سرّاََ، مع الاحتفاظ بتفاصيل عمليات الاستحواذ هذه قدر الإمكان. غير أن مصادر مقربة من الشركة تحدثت إلى الصحافة في عدة مناسبات باستحواذها على شركات بمبالغ تصل إلى عدة مئات من ملايين الدولارات.

منظمات مكافحة الاحتكار في حالة تأهب

في غضون 6 أشهر، بين نوفمبر 2018 ومايو 2019، كانت أبل تشتري من 20 إلى 25 شركة. وبحسب ما ورد قال تيم كوك خلال الاجتماع مع المساهمين :

“نحن لا نخشى النظر في عمليات الاستحواذ من أي حجم. ينصب التركيز على الشركات الصغيرة المبتكرة التي تكمل منتجاتنا وتساعد على المضي قدمًا بها “.

تيم كوك

ومع ذلك، تتم مراقبة عمليات الاستحواذ الضخمة هذه عن كثب من قبل سلطات مكافحة الاحتكار. خوفهم الرئيسي هو إرادة هؤلاء العمالقة لخنق السوق عن طريق شراء منافسيهم المحتملين على الفور.

أبل ليست الشركة الوحيدة التي تقوم بذلك، هناك أمازون، وجوجل، وحتى فيسبوك، تخضع للمراقبة الدقيقة من قبل منظمي مكافحة الاحتكار. كان أحد أكثر الأمثلة هو استحواذ جوجل على شركة Fitbit. حيث استمرت هذه الصفقة أكثر من عام ليتم الإعتراف أخيراََ بشركة مونتين فيو كمالكة لشركة Fitbit ويمكنها الآن منافسة أبل ووتش.

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة