محركاتآبل

أبل توظف أفضل مهندس في بورش وفولكس فاجن لمشروعها أبل كار

عينت شركة كوبرتينو المهندس المخضرم مانفريد هارير لينضم إلى فريق أبل كار. حيث يعتبر من أعظم المواهب في مجموعة فولكس فاجن. كانت وظيفته الأخيرة هي تصميم الهيكل المعدني لسيارات سباقات بورش بينما كان مسؤولاً عن مجموعة كايين.


رسميًا انضمت إحدى أعظم المواهب في مجموعة فولكس فاجن إلى فريق Project Titan الذي يطور سيارة أبل. و المتمثل في مانفريد هارير ، المهندس والرئيس السابق لتطوير الهيكل المعدني في سيارات بورش.

Screenshot Apple Car la firme vient de recruter lun des meilleurs talents de Porsche et de Volkswagen
مانفريد هارير، المهندس السابق في فولكس فاجن و بورش

نقلت مجلة بيزنس إنسايدر عن مسؤول سابق في فولكس فاجن حيث وصف مانفريد هارير بأنه “بطل” و “مقياس كل الأشياء في مجاله”. حيث عمل في مجموعة فولكس فاجن لمدة 13 عامًا قبل أن يغادرها نهاية العام الماضي.

مشروع تيتان : أحد أفضل المواهب في فولكس فاجن وبورش ينضم إلى فريق أبل كار

قبل فولكس فاجن، عمل المهندس أيضًا في شركة أودي و بي إم دبليو. هذا النوع من القرارات شائع جدا عندما تتطلع شركة بحجم أبل لدخول سوق جديد ليس لديها خبرة فيه. ومن المحتمل أيضًا أن نسمع عن عمليات توظيف لمهندسين رائدين في هذا المجال خلال الأسابيع المقبلة.

لا تزال سيارة أبل في مراحلها الأولى – ومع ذلك، يبدو المشروع أكثر نضجًا في هذه المرحلة مما كان عليه عندما بدأنا الحديث عنه أول مرة. من المتوقع أن تقوم شركة آبل بتعهيد تصنيع سيارة أبل لشركة هيونداي. يمكن لشركة كوبرتينو الاستفادة من منصة المحرك الكهربائي E-GMP التي توفر العديد من المزايا.

وبالتالي، ستتمكن أبل من إضفاء الطابع الشخصي على مركباتها أكثر من الحلول الأقل مرونة من الأطراف الثالثة. نظرًا للتعقيدات المتعددة للمشروع، فمن غير المتوقع أن يتم الكشف عن أبل كار قبل سنة 2025 على أقرب تقدير.

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة