آبل

أبل تعلن عن حدث جديد في 18 أكتوبر

بعد أسابيع قليلة من إصدار أيفون 13، ستعلن شركة أبل في مؤتمر 18 أكتوبر عن أجهزة كمبيوتر أبل سليكون جديدة، مدعومة بشريحة ARM أكثر كفاءة.


أرسلت شركة آبل للتو دعوة افتراضية حول “حدث خاص” جديد، والذي سيعقد عبر الإنترنت يوم 18 أكتوبر على الساعة 7 مساءً، لاكتشاف المنتجات الجديدة للعملاق الأمريكي.

هذه المنتجات، بلا شك،ستكون لها علاقة بأجهزة ماك، وانتقالهم من معالجات إنتيل إلى معالجات ARM. للتذكير ، فقد قامت شركة أبل في نوفمبر الماضي، بهذا الإنتقال عبر جهاز ماكبوك إير، و ماكبوك برو و ماك ميني بمقاس 13 بوصة.

متابعة الانتقال …

من المرجح أن نكتشف، خلال هذه الكلمة الرئيسية معالجا جديدا، أقوى من شريحة M1 ، التي جهزت أولى أجهزة أبل سليكون التي تم إطلاقها في نهاية عام 2020 وخلال العام، ضمن جهاز iMac بقياس 24 بوصة.

يقال إن هذه الشريحة، التي قد يطلق عليها M1X، سيتم تضمينها في قلب أجهزة أبل الجديدة، بما في ذلك ماكبوك برو المنقح والمصحح – حيث يمكن لطراز 14 بوصة أن يحل محل 13 بوصة الحالي. يمكن أن تنتهز أبل أيضًا الفرصة لتحديث أجهزة الكمبيوتر الأخرى في مجموعتها، مثل الطرازات “المتطورة” من عائلات ماك ميني أو آي ماك. الأول لم يشهد تطورًا حقيقيًا في تصميمه، بينما تم تحسين الأخير بشكل كبير.

سيكون هذا المؤتمر، على الأرجح، أيضا فرصة للشركة لتقديم الإصدار النهائي من مونتيري، أحدث إصدار من ماك أو إس، والذي تم تقديمه في يونيو الماضي.

لمعرفة المزيد، انتظرونا في 18 أكتوبر، لنوافيكم بآخر المستجدات.

زر الذهاب إلى الأعلى
موقع الشبكة